الوحدة 1: المبادىء الأساسية للنشاط الاقتصادي

0

تأكد من كتابتك لكل عناصر الدرس

الوضعية

يسعى الانسان لضمان بقائه واستمراره عن طريق تلبية حاجاته الأساسية والثانوية والتي تختلف باختلاف الزمان والمكان، وبذلك تعتبر الحاجة محرك كل نشاط اقتصادي.غير أن وسائل إشباع هذه الحاجات المتمثلة في الخيرات (أو الأموال )نادرة نسبيا وفي غالب الأحيان تتطلب بذل جهد لكي تصبح صالحة لتلبية هذه الحاجات.

المطلوب:

ما مضمون الفقرة ؟ وماذا نعني بالحاجات والخيرات؟

1.               المشكلة الإقتصادية:

1.1.       مفهوم المشكلة الإقتصادية:

     تنشأ المشكلة الاقتصادية نتيجة تعدد الحاجات الإنسانية وتزايدها بصورة مستمرة في ظل محدودية (ندرة) الموارد الاقتصادية المتاحة و التي تستخدم لاشباع تلك الحاجات. فالمشكلة الاقتصادية تتمثل في عدم التوفيق بين الحاجات المتزايدة من جهة والندرة النسبية للخيرات الاقتصادية من جهة ثانية. 

2.1.   الحاجات:

أ- تعريف الحاجات:

هي الشعور او الاحساس بالحرمان او بفقدان شيء ما، ولا تزول الحاجة الا بعد تلبيتها وعند تلك اللحظة يشعر الانسان بالارتياح والاطمئنان.
ب- خصائص الحاجات:

ü                الحاجات متعددة.

ü                قابلة للإشباع.

ü                قابلة للاستبدال.

ü                إمكانية تكاملها.

ج- تصنيف الحاجات:

1-              الحاجات الأساسية:

وهي الحاجات التي لا يمكن الإستغناء عنها مهما كان السبب مثل الأكل، الملبس، العلاج...

1-              الحاجات الثانوية:

وهي تلك الحاجات التي تجعل حياة الإنسان مريحة حيث يمكن الاستغناء عنها مثل الترفيه عن النفس (المسرح، جولة سياحية...)

 3-الحاجات الحاضرة :

تتطلب اشباعا فوريا

4-الحاجات المستقبلية:

يتطلع الانسان للحصول عليها قصد تحسين اوضاعه الاقتصادية والاجتماعية

3.1. الخيرات (الأموال):

أ – تعريف الخيرات:

يقصد بالخيرات كل الاموال أو الوسائل التي تستعمل لإشباع الحاجات المختلفة للإنسان .

ب- تصنيف الخيرات:

و هي تصنف الى خيرات حرة وخيرات اقتصادية

-       الخيرات الحرة:

الخيرات الحرة متوفرة في الطبيعة بأكثر من حاجة الإنسان إليها ولا تتطلب جهدا أو تكلفة لإشباع الحاجة إليها مثل الهواء...

-       الخيرات الاقتصادية:

·        تعريف الخيرات الإقتصادية:

 هي خيرات تتصف بالندرة النسبية أي أنها غير متوفرة بصفة كبيرة ودائمة وتتطلب في غالب الأحيان جهدا وتكلفة    لإشباع الحاجة إليها.

·        أنواع الخيرات الاقتصادية:

وهي تقسم حسب عدة معايير  كمايلي:

·                   حسب طبيعة الاستخدام:


ü     السلع الإستهلاكية: تشبع حاجة الانسان بصورة مباشرة كالاكل والشرب...

ü      السلع الإنتاجية: تستعمل لغرض انتاج سلع اخرى مثل تجهيزات الانتاج...


·                   حسب مدة أو فترة الاستخدام:

Ø     السلع المعمرة: أي السلع التي لا تستهلك مرة واحدة كالثلاجة...

Ø     السلع غير المعمرة: هي سلع تستهلك كلها مرة واحدة كالاكل...

·                   حسب درجة الاهمية:

o       السلع الضرورية:تعد سلع لا يمكن الاستغناء عنها كالدواء..

o       السلع الكمالية: يمكن للانسان الاستغناء عنها كالمجوهرات...

·                   حسب طبيعة العلاقة بين السلع:

§        السلع المتنافسة:تكون السلعة منافسة لاخرى اذا كانت بديلة لها، بحيث اناشباع الحاجة من الاولى يؤدي الى زوال الحاجة الى الثانية

§         السلع المتكاملة: سلعتين متكاملتين اذا كان اشباع الحاجة من احداهمل لا يتم الا بوجود الثانية.


1.               النشاط الاقتصادي:

 1.2 تعريف الشاط الاقتصادي :

      هو سعي الفرد او مجموعة  من الافراد  لاشباع  حاجاتهم المختلفة او هو ايضا تلك الاعمال المنجزة من قبل  الاعوان الاقتصاديين لضمان اشباع حاجاتهم .

2.2  مضمون النشاط الاقتصادي :

         *يتضمن النشاط الاقتصادي العمليات التالية :

           الانتاج ،الاستهلاك، المبادلة .


v    عملية الإنتاج:

هي عملية تحويل المواد الأولية إلى سلع قابلة للاستهلاك و ذلك من خلال مزج عوامل الإنتاج (المادية والبشرية والمالية).

v    عملية المبادلة:

هي عملية استبدال الفائض من الإنتاج مقابل سلع أخرى تمثل حاجات يرغب بها و لكنها متوفرة لدى غيره و تتم عملية المبادلة بالمقايضة أي سلعة بسلعة أو بواسطة النقود.


v    الاستهلاك:

  هي استخدام السلع والخدمات بهدف إشباع الحاجة.